بحضور رئيسة المركز : فعالية دور النساء في بناء السلام وسياسة النوع الاجتماعي

بواسطة AbuLaith

في اطار مشاركتها في فعالية حول النساء و السلام و الامن و تحت عنوان “لن ننتظر- النساء و عملية السلام في اليمن” في الثلاثين من يناير 2017م ، نقلت  الدكتورة بلقيس زبارة مديرة مركز ابحاث ودراسات النوع الاجتماعي معاناة المرأة اليمنية في ظروف الحرب الحاصلة اليوم على المجتمع اليمني ، حيث تطرقت الى امثلة عدة عن واقع النساء اليمنيات ومعاناتهن  اليومية، وابرزها توفير لقمة العيش التي باتت هما يؤرق كثير من الاسر اليمنية ، في ظل صعوبة الوصول والحصول على الخدمات الأساسية من ماء وكهرباء ودواء وغذاء وتعليم ، وانعدام توفير ذلك في ظل عدم صرف مرتبات موظفي الدولة ، كما تطرقت الى الدور الذي لعبه المجتمع الدولي في ترسيخ مفاهيم النوع الاجتماعي و ايجاد مكان للنساء على مستوى الوزارات ، كما  اعطت تحليلا لواقع تلك  المواقع التي تتقلدها النساء في تلك الوزرات والمؤسسات الحكومية  ، حيث تقتصر التعيينات على هيئة تدشين الادارة العامة للمرأة ثم لم يرصد لها ميزانية حتى تقوم بدورها الفاعل نحو وصول عادل للنساء الى ابسط الحقوق ، كما طرحت موضوع ضعف الوعي لدى المانحين و المنظمات  الدولية في التواصل مع المجتمع اليمني رجالا و نساء ، ولا تقتصر على الالتقاء بعقال الحارات في المدن اليمنية ،  وهم بالأساس من الذكور ،ولا يمثلون النساء في احتياجاتهن – مما يسبب مشكلة اضافية بين افراد المجتمع يتقاتل فيه الناس على توزيع المعونات. كما طرحت د. زباره مقدرة المرأة اليمنية على مواجهة الصعاب و النضال في سبيل احلال السلام و استمرار عجلة التنمية من خلال طرح امثلة واقعية. كما ابرزت في حديثها  موضوع اهمية ايجاد سياسة  للنوع الاجتماعي على مستوى مؤسسات الدولة على ان  يتم تطبيقها بشكل صحيح و فعال، كما تم التأكيد على اهمية دعم دور المرأة اليمنية من قبل المجتمع الدولي في صنع السلام و مشاركتها الفعالة حيث تمثل نصف المجتمع . جدير ذكره ان الدكتورة بلقيس  زبارة نقلت  هموم المرأة اليمنية والشعب اليمني بصفة عامة ، من خلال ايضاح ما يجري على الساحة اليمنية من معاناة شديدة جراء الحصار المفروض على الشعب اليمني ، وزيادة الفقر للطبقات الاشد فقرا ، ومنها النساء اليمنيات

هذا وقد ترأست الجلسة البارونة هودجسون  من ابنجر – الرئيس المشارك للمجموعة البرلمانية لكل الاحزاب للنساء و السلام و الامن مع منظمة اوكسفام و منظمة سيفر وورلد و بدعوة منهم – في مبنى مجلس البرلمان البريطاني بلندن. شاركت الجلسة المدير القطري لسيفر وورلد – السيدة ليوني نورثيدقج، و ضابط مكتب النساء و السلام و الامن بوزارة الخارجية و الكومنولث – السيدة لوسي بولتون، و الاستاذة الزائرة لمركز النساء و السلام و الامن بجامعة لندن للاقتصاد – السيدة بيلا كابور، و المدير الاقليمي للنوع الاجتماعي لأوكسفام و عضوة التحالف النسائي لقادة الامن – السيدة رشا جرهوم

ربما يعجبك أيضا